Paras ehkäisypilleri

mohamed elsharkawy
2024-07-10T14:52:58+00:00
yleistä tietoa
mohamed elsharkawyOikolukija: Mostafa Ahmed30. toukokuuta 2023Viimeisin päivitys: 5 päivää sitten

Paras ehkäisypilleri

حبوب ياسمين المانعة للحمل تتميز بأنها تشتمل على مكونات هرمونية مشابهة للهرمونات الطبيعية في جسم المرأة، مما يجعلها أقل في التسبب بالآثار الجانبية مقارنة بأنواع أخرى. يبدأ استخدامها من اليوم السابع للدورة الشهرية ويستمر لمدة 21 يوماً، مع استراحة، ومن ثم تكرر العملية. قد تسبب هذه الحبوب بعض الآثار مثل الشعور بالتعب وألم في الثديين.

أما حبوب ميكرولوت فهي تحتوي على البروجسترون الصناعي فقط، وهي مفضلة خلال فترة الرضاعة لأنها لا تؤثر على إنتاج الحليب. تؤخذ هذه الحبوب يومياً لمدة 28 يوماً بدون توقف ويجب الالتزام بتناولها في نفس الوقت كل يوم لضمان تأثيرها الكامل. ولكن يمكن أن تتسبب في ظهور حب الشباب أو زيادة نمو الشعر.

حبوب سيرازيت التي تحتوي على هرمون البروجيسترون فقط تعمل بكفاءة دون التأثير سلباً على الوزن أو الحالة الهرمونية الطبيعية للمرأة. تُستخدم هذه الحبوب طوال الشهر بما في ذلك أيام الدورة الشهرية، وفي حال نسيان جرعة، يجب استئناف الجرعات التالية بشكل طبيعي.

حبوب جينيرا تحتوي على كل من هرموني البروجيسترون والأستروجين وليست الخيار الأمثل للتنحيف بسبب وجود الأستروجين. تُستخدم هذه الحبوب من اليوم الخامس للدورة الشهرية ولمدة 21 يوماً. قد تؤثر هذه الحبوب على المزاج بسبب التغييرات الهرمونية، ومع ذلك، فإنها آمنة خلال فترة الإرضاع وتساعد في الوقاية من بعض الأمراض مثل سرطان الرحم.

Käytin Genera pillereitä ja tulin raskaaksi - Sada Al Umma Blogi

طرق لمنع زيادة الوزن أثناء تناول حبوب منع الحمل

لا توجد دلائل قاطعة تؤكد تأثير حبوب منع الحمل على تغير الوزن مباشرة. ومع ذلك، تشير بعض النساء اللاتي يستخدمن الأنواع المركبة من هذه الحبوب إلى أنها قد تزيد من الشعور بالجوع. لكن، يصعب تأكيد هذا التأثير نظرًا لأن تغيرات الوزن يمكن أن تحدث كجزء من التقدم في العمر لدى النساء بشكل عام.

من جانبها، تحدث المكتبة الوطنية الأمريكية للطب عن بعض الأسباب التي من المحتمل أن تسبب زيادة الوزن عند استخدام الحبوب الفموية، بما في ذلك تخزين الجسم للماء أو زيادة نسبة العضلات التي تكون أثقل من الدهون، بالإضافة إلى ارتفاع نسبة الدهون نفسها، ولكن هذه النتائج ما تزال غير مؤكدة.

لتجنب أي زيادات غير مرغوبة في الوزن، من المستحسن الالتزام بأساليب حياة صحية. النشاط البدني اليومي كالمشي أو السباحة لمدة نصف ساعة، يمكن أن يساعد بقوة في حفظ التوازن الصحيح للجسم. كما أن شرب كميات كافية من الماء يوميًا يفيد في تقليل الشعور بالانتفاخ ويقلل من الجوع الكاذب. إضافةً إلى ذلك، اتباع نظام غذائي متوازن غني بالخضروات والحبوب الكاملة والفاكهة، والتقليل من السكريات الزائدة والملح والدهون المشبعة يساهم في الحفاظ على وزن صحي.

إذا كان لديكِ قلق بشأن تأثير حبوب منع الحمل على وزنك، يُنصح بمناقشة هذا الأمر مع طبيبك الذي قد يوصي باستخدام نوع آخر من وسائل منع الحمل أو تجربة جرعات هرمونية أقل لملاحظة تأثيرها على الوزن.

ما الأنواع المختلفة لحبوب تنظيم النسل؟

تتضمن حبوب منع الحمل المزدوجة عنصرين رئيسيين هما الإستروجين والبروجستين، ما يتيح تنوعاً كبيراً في الاختيارات. يمكن للمستخدمة أن تحدد النمط والجرعة الهرمونية التي تتناسب مع رغبتها في تواتر دورتها الشهرية، مما يسمح بتخصيص العلاج حسب احتياجاتها الفردية.

أما الحبوب التي تحتوي على البروجستين فقط، والمعروفة بالحبة الصغيرة، فهي تقتصر على هرمون واحد. على الرغم من أن خيارات هذا النوع أقل مقارنةً بالحبوب المركبة، إلا أن كل قرص في العلبة يحتوي على نفس مقدار البروجستين، وكلها أقراص نشطة. بشكل عام، تتميز الحبة الصغيرة بأن جرعتها من البروجستين أخف مقارنةً بتلك الموجودة في الحبوب المزدوجة.

Lyhyt linkki

Jätä kommentti

sähköpostiosoitettasi ei julkaista.Pakolliset kentät on merkitty symbolilla *


Kommenttiehdot:

Voit muokata tätä tekstiä "LightMag-paneelista" vastaamaan sivustosi kommenttisääntöjä